السبت، 13 فبراير، 2010

أبجدياتي



اتيتكم لأنثر لكم كلماتي

هنا نزف قلمي

فكان حبره من دمي

هنا كان صراخي صمتي

وصمتي بكاء

انتحر الفرح على شاطئ الأحزان

وحبس الأمل في زنزانة الحرمان

واصبح الحب في طي النسيان

اصرخ الآه ويرد الصدى

اسافر لك ويطول المدى

أين ذلك الحنان ؟أين ذلك الزمان ؟

اشتاق إليك وأنا بين ذراعي

كولكن اليوم

ماتت مشاعري وبكت اشعاري وخواطري

وجف دمعي وحبر قلمي

وزاد يأسي وألمي وذبلت أحلامي

وأصبحت لا تقوى على حملي عظامي

أصبحت أفضل السهر وأروي حكايتي للقمر

وهمومي ليس لها في عالم الحد آخر

وقلبي من دوحة الأحزان يرفض أن يغادر

ياترى ماذا يخبئ الزمان لي من جديد ؟

هل ياترى يريدني أن أتعلم ؟ أم يريدني أن أتألم ؟

ها أنا أعاني الإنهيار ليس بيدي شئ

فالزمان هو صاحب القرار

وها أنا أعتزم الرحي

لفلم يبقى في العمر سوى القليل

ها هي الأشواك تزرع في دربي

وقلبي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق